المؤلف: موريس مارجنسترن

المترجم: رشيد برهون 

الناشر: كلمة للترجمة

يدعونا الكاتبُ إلى رحلة في تاريخ الرياضيات وفي سِيَر بعض علماء الرياضيات، متوقّفًا خاصة عند حقبة اكتشاف هندسة القَطْع الزائد التي ساعدت على فهم النظام الداخلي للشبكة العنكبوتية، وشكَّلت مصدر إلهام لعلماء الرياضيات وللفنانين والإعلاميين. ويتناول علاقة إقليدس بهندسة القطع الزائد وإسهامات علماء الرياضيات في بناء صرح هذا المَبْحث الجديد، ومن أشهرها نموذج العالِم الرياضي «بوانكاريه»، ويعرّف الكتاب بالمكانة التي تحتلُّها مفاهيمُ الهندسة الإقليدية داخل هذه الهندسة الجديدة. ويركز الكاتب أيضًا على العقبات التي يواجهها البحث العلمي، وتجارب العلماء في الصمود أمام هذه العقبات وتذليلها.

Share This